أحبـــــاب الجـــــامعـــــــة

أحبـــــاب الجـــــامعـــــــة

كليـــــــــــــــــــــة التربية - شعبة معلم فصل
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  الألية الثانية :- محتوي منهج المدرسة الأبتدائية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 64
نقاط : 193
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 14/10/2009

مُساهمةموضوع:  الألية الثانية :- محتوي منهج المدرسة الأبتدائية    الجمعة أبريل 22, 2011 1:02 am

الألية الثانية :- محتوي منهج المدرسة الأبتدائية

Œ المنهج المدرسي :-

هو منظومة متكاملة تستند إلي أربعة أركان رئيسية هي :-


الأهداف
المحتوي
الطرق والوسائل التعليمية
التقييم

هي التي تحدد غايتنا من العملية التعليمية ومواصفات الأنسان المستهدف .


هي المعلومات والمعارف والقيم والاتجات التي تتحقق من خلالها الأهداف

هي الطريقة التي من خلالها يتواصل كل من المعلمين و المتعلمين الي المعلومات فتتحول هذه المعارف والمعلومات والقيم والاتجاهات من شكلها المجرد الي شكلها المحس

الذي من خلاله يقف المسئولون التربويون علي مدي ما تحقق من أهداف ويضعون خطة لمواصلة المسيره من خلال الايجابيات وتلافي السلبيات




 مفهوم المحتوي واختياره :-



- الـمـحـتـوي :- هو المفاهيم والعمليات والقيم التي يتضمنها كل مجال من مجالات المادة الدراسية

{ يتضمن المحتوي كلاً من :-

1- معارف ومعلومات متمثلة في الحقائق والمفاهيم والقوانين وهي تشكل البناء المعرفي للعلم .

2- قيم ومعتقدات وميول واهتمامات .

3- مهارات وعمليات واساليب تفكير .

4- الاهتمام بالحقائق والمفاهيم كعناصر مهمة للمحتوي .



اختيار المحتوي ليس عملية عفوية أنما هي عملية تحكمها فلسفة وأسس .

يجب أن يغطي المحتوي الأبعاد الرئيسية الثلاثة ( المعرفية – الوجدانية – المهارية ) دون الفصل بينهما .

تحقيق النمو الشامل والمتكامل هو الهدف الأساسي للمحتوي .

المحتوي يتضمن مجموعة من الخبرات والخبرة عند ديوي هي حصيلة بين المتعلم و الموقف التعليمي .





Ž معايير أختيار المحتوي :-



1- معيار الصدق :- يعد المحتوي صادقاً عندما يكون واقعياً وصحيحاً علمياً ويتماشي مع الأهداف الموضوعة .



2- معيار الأهـمية :- يعتبر المحتوي مهماً عندما يكون ذا قيمة في حياة المتعلم ويغطي الجوانب المختلفة (معرفة – قيم – مهارات)



3- معيار القابلية للتعلم :- يكون المحتوي قابلاً للتعلم عندما يراعي ميول واهتمامات المتعلمين ويراعي الفروق الفردية بينهم .



 المعايير القومية لمحتوي المنهج :-





1-المعيار الأول :- يركز محتوي المنهج علي المفاهيم الموحدة الأساسية للمجال الدراسي .
الـمـؤشـرات


- يصاغ المحتوي بطريقة دقيقة وواضحة .

- يبتعد المحتوي عن التفاصيل غير المهمة .

- يخلو المحتوي من التكرار والحشو .





2- المعيار الثاني :- يتضمن محتوي المنهج كل المفاهيم والمهارات والقيم التي تحقق اهداف المنهج .
الـمـؤشـرات


- تنسق مضمون المحتوي مع أهدافه .

- لا يتضمن المحتوي موضوعات غير مترابطة بالاهداف .

- يتضح من المحتوي التكامل والتوازن بين الجوانب المعرفية والمهارية و الوجدانية .







3- المعيار الثالث :- يتنسق المحتوي مع الاتجات الحديثة في المجال الدراسي .
الـمـؤشـرات


- تكون الموضوعات الوارده في المحتوي حديثة .

- يخلو المحتوي من الافكار التقليدية .

- تتماشي اللغة والمصطلحات المستخدمة مع الاتجاهات المعاصرة في المجال الدراسي .





4- المعيار الرابع :- يتكامل البعدان المعرفي والاستقصائي في محتوي المنهج .
الـمـؤشـرات


- تعكس موضوعات المحتوي اهتماماً متوازناً بالبعدين المعرفي والاستقصائي .

- يبتعد المحتوي عن التركيز علي سرد معلومات منفصلة .



5- المعيار الخامس :- يتدرج مضمون وعمق واتساع المحتوي وفقاً لمستوي المتعلمين في المرحلة العمرية .
الـمـؤشـرات


- يوضح المحتوي النمو المتدرج للمفاهيم والمهارات والقيم من مرحلة لأخري .

- يخلو المحتوي من تكرار غير مبرر للموضوعات .

- يعكس المحتوي خصائص وقدرات المتعلم .

6- المعيار السادس :- يرتبط المحتوي في أي مجال دراسي بالبيئة والمجتمع المحيطين بالمتعلم .
الـمـؤشـرات


- يسمح المحتوي بربط المنهج بالبيئة المحلية .

- يعكس المحتوي طبيعة المجتمع والبيئة التي يعيش فيها المتعلم .

- المحتوي واقعي يساعد علي ربط المتعلم بالبيئة .

- يبرز المحتوي النواحي الجمالية في البيئة المحيطة .



7- المعيار السابع :- يخاطب المحتوي البعد الشخصي والاجتماعى في حياة المتعلم .
الـمـؤشـرات


- ترتبط موضوعات المحتوي بالحياة اليومية للمتعلم .

- يعكس المحتوي العادات والتقاليد التي يؤكد عليها المجتمع .

- توظيف المفاهيم والمهارات والقيم لحل مشكلات واقعية يواجهها المتعلم .



8- المعيار الثامن :- يخاطب المحتوي طبيعة وتاريخ المعرفة في مجال الدراسة .
الـمـؤشـرات


- يمكن المتعلم من فهم التطور في مجال الدراسة واهميته .

- يعرض المحتوي نماذج لأنجاز الرواد الذين اسهموا في التطور .

- يرسخ مفهوم ( التجديد والتحديث ) في المعارف والمهارات في ضوء المتغيرات المجتمعية والعالمية .



مما سبق يجب أن يختار المحتوي ليعمل علي مايلي ( أهميته – وظيفة المحتوي )


1- دعم ميول الطلاب وتنمية مهاراتهم وقدراتهم .

2- تنمية القدرة التحليلية عند الطلاب .

3- تنمية قدرة الطلاب علي النقد للثقافات الواردة واختيار ما يتناسب مع قيم المجتمع .

4- تنمية القدرة علي استخدام الاسلوب العلمى لدي الطلاب وتقبل ثقافة الاخر .

5- تنمية الاعتزاز بالثقافة العربية .

6- تنمية الاتجاه الايجابي نحو العمل اليدوي وتزويد الطلاب بالمهارات الاساسية التي يحتاج اليها سوق العمل .

7- اكساب الطلاب مجموعة من القيم التربوية التي يقبلها المجتمع .

8- استثاره قدرات المتعلم علي التعلم الذاتى .

9- مساعدة المتعلم علي اكتشاف قدراته ومواهبة .





 أهم ما يجب أن يراعي عند أختيار محتوي المنهج :-



1- لغة المحتوي :- ( لابد أن تكون )

1- فصيحة وسليمة وخالية من التعقيد .

2- مناسبة لمستوي نمو المتعلمين .





| أن المحتوي عنصر من عناصر المنهج فلا بد أن يكون :-



1- مناسب لسن المتعلمين .

2- يتناسب مع الزمن المخصص لدرسة المقرر .

3- أن تكون الطباعة واضحة وخالية من الأخطاء .

4- أن يكون المحتوي قابل للتعلم .

5- أن يكون المحتوي منظم في عرض المادة العلمية .





2- تنظيم محتوي المنهج :- ( يشترط تنظيمه مايلي )



1- منطقية عرض المادة العلمية وتدرجها :- من البسيط للمعقد – ومن الكل للجزء – ومن المحسوس للمجرد



2- الـتنـوع في أسلوب عرض المادة :- رسوم - خرائط - جداول .



3- أختيار الأفضل بين تصميمات محتوي المنهج .



| عند تنظيم محتوي المنهج لا بد من مراعاة :-



1- الـتـكـامـل :-

يعني البحث في العلاقة الأفقية بين اجزاء المحتوي لمساعدة المتعلم علي بناء نظرية أكثر توحداً .



2- الأسـتمـرارية :-

تعني التكرار الرأسي للمفاهيم الرئيسية في المنهج في مراحل الدراسة المختلفة .



3- الـتـتـابـع :-

أن كل مفهوم من مفاهيم المحتوي ينبغي أن يبني فوق مفهوم سابق له فهو لايعني التكرار بل يعني مستويات أعلي من المعالجة .









‘ تنظيمات محتوي المنهج :-
لقد ظهر لتنظيم محتوي المنهج عدة مداخل هي


1- التنظيم المنطقي :-

فيه يرتب محتوي المادة العلمية المقدمة للطلاب بما يتماشي مع طبيعة المادة الدراسية . وهذا التنظيم يلتزم منطقية عرض المادة من انتقال :- من المعلوم للمجهول - ومن البسيط للمركب - ومن السهل للصعب





2- التنظيم السيكولوجي :-

وفيه ينظم المحتوي علي أساس ميول وحاجات التلاميذ لتقبل المادة الدراسية .



3- التنظيم القائم علي المشكلات :-

هذا التنظيم يعرض المحتوي في صورة مشكلات ذات دلالة اجتماعية .


عيوبه :-

1- المنهج أضيق من أن يتسع لكل مشكلات الحياة .

2- يصعب التنبؤ بالمشكلات لتجددها .

3- يعقل عن المهارات والاتجاهات والمعارف المهمة في حياة المتعلمين .


مميزاته :-

1- يجعل المنهج ذو فائدة في حياة المتعلمين .

2- يعلمهم استخدام المنهج العلمى في التفكير .

















4- مدخل المفاهيم الكبري :-

أن هذا التنظيم المنهجي يري أنه من المفيد أن تنظم المحتويات وفق هذه المفاهيمالكبري لتصبح محاور إساسية في المنهج ليتمكن المتعلمين من فهم الحقائق المتدرجة تحت كل مفهوم .



5- مدخل العمليات أو المدخل الوظيفي :-

تعتمد فلسفة هذا المدخل علي بناء محتوي المنهج في ضوء تحليل العمل المطلوب ومن اكثر المنهج العاملة بهذا التنظيم المنهج الفني في التعليم الأبتدائي .

عيوبه :- يؤخذ علي هذا التنظيم المنهجي أن المهن متطورة دائماً مما يفرض نوعاً من التجديد المستمر .





6- المدخل البيئي :- يعتمد علي الخروج للبيئة ومعرفة مشكلاتها وذلك عن طريق :-

1- المعسكرات . 2- الرحلات .



7- المدخل التكاملي :-

يعتمد علي تقديم المعرفة للتلاميذ في نمط وظيفي دون أن يكون هناك تجزئة للمعرفة وهذا يتيح للتلاميذ أن يستخدموا ما تعلموه في مادة إخري ذات صلة بها .


يحتاج محتوي المنهج في المدرسة الأبتدائية للتفعيل والمعالجة وهو ما تختص به استراتيجيات التعلم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://smsm-alexandria.ahlamontada.net
 
 الألية الثانية :- محتوي منهج المدرسة الأبتدائية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أحبـــــاب الجـــــامعـــــــة  :: كـــل ما يتعـــــلق بمـــوضوعـــــــات الجــــــــامعـــــة :: منــــــــــاهج المدرسة الأبتدائية-
انتقل الى: