أحبـــــاب الجـــــامعـــــــة

أحبـــــاب الجـــــامعـــــــة

كليـــــــــــــــــــــة التربية - شعبة معلم فصل
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  الألية الثالثة :- استراتيجيات التدريس والتعلم في المدرسة الأبتدائية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 64
نقاط : 193
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 14/10/2009

مُساهمةموضوع:  الألية الثالثة :- استراتيجيات التدريس والتعلم في المدرسة الأبتدائية    الجمعة أبريل 22, 2011 1:05 am

| الألية الثالثة :- استراتيجيات التدريس والتعلم في المدرسة الأبتدائية


v فيما يلي توضيح تلك المصطلحات وهي المدخل والاستراتيجيات وطريقة التدريس وأسلوب التدريس :-



Œ المدخل

هـو مـجـمـوعة مـن التـوجيهات مـنها مـا يـرتـبط بـخصائـص الـمتعلمين ومنها ما يرتبط بـمفهوم عمـلية الـتـعـلـم .



Õيؤكد المدخل الاجتــماعـي :- علي عمليات التفاعل بين المعلمين والمتعلمين وبين المتعلمين أنفسهم .

Õ بينما يؤكد المدخل النفسي :- علي حاجات المتعلمين ومساعدتهم علي حل المشكلات .

Õأما المدخل التكنـولوجــي :- يـرئ ضـرورة استـخدام أساليب التكنولوجيا في في المواقف التعليمية مثــل 1- الحاسوب 2- الفيديو 3- التفاعلي



 الاستراتيجية

هي مجموعة متجانسة من الخطوات المتتابعة التى يترجمها المعلم الي إداءات تلائم خصائص المتعلم وطبيعة الـمادة الـدراسية و الأفكار المتاحة لتحقيق الأهداف المحددة سلفاً .



Ž استراتيجية التدريس :-

تعني عمليات التفكير والأعمال التي ينهض بها المعلم قبل الموقف التعليمي وفي أثنائه وعند نهايته .



 استراتيجية التعلم :-

فهو مصطلح يعني عمليات ( الأدراك – التصور الذهني – التفكير) وأنواع السلوك الظاهري التي يستغرق فيها المتعلم أثناء تعلمه . فهي عملية ذاتيه يقوم بها المتعلم .



 استراتيجية التعليم :-

هي مصطلح يشير إلي تصور يلتئم فيه الفكر النظري مع الممارسة العملية ويتصف بالشمول والمرونة ويحدد المسار العام الذي توظف فيه كل مكونات الموقف التعليمي .



‘ طريقة التدريس

هي مجموعة من الآداءات المتتابعة في تسلسل منطقي يقوم بها المعلم ليصل بالمتعليمن الي مخرجات متوقعة للموقف التعليمي وهذه المخرجات تحدد مسبقاً ويتم اختيار أفضل الطرق لوصول المتعلمين اليها .



’ اسلوب التدريس

هـو مـجموعـة مـن طـرائـق التـدريـس التـي يفـضل استخـدامـهـا الـمعلم فـي مواقف التعليم الـمختلفـة مـثـل الـمنـاقـشـة والـمحـاضـرة .





 امثلة لبعض طرائق التدريس :-



1- طريقة المحاضرة :-

الـمـحاضرة من اشبع الطـرق استخـداماً لسهـولة التخطيط لها وتنفيذها ومناسبتها للأعداد الكبيرة أي يكون دور المعلم هو نقل المعلومات بطريقة خطية دون تفاعل بينه وبين المتعلمين .



| بالرغم من النقد الموجة للمحاضرة الإ أن بعضهم يعتبرها مفيدة لإن الغرض منها هو تعلم الطلاب ما لا يمكن أن يتعلموه بأنفسهم بالتالي فهي توفر الوقت والجهد .



| يمكن تحسين المحاضرة اذا تمت وفقاً للخطوات التالية :-



1- التقديم أو التمهيد :- حيث يمهد المعلم للطلاب ما سوف يقدمه من معلومات ويربطها بمعلوماتهم السابقة .



2- الــعــرض :- حيث يعرض المعلم المعلومات ويشرحها ويبسطها ويقدم إمثله عليها .



3- الــربـــط :- حيث يربط المعلم بين اجزاء المحاضرة ويوضح العلاقة بين هذه الأجزاء .



4- الـتـلـخـيص :- يركز المعلم علي أهم المعلومات التي وردت في المحاضرة .



5- الـتـطبـيـق :- تسمي هذه الطريقة طريقة ( الشرح والواجبات المنزلية ) .



عيوبها:-

1- لا تساعد علي تكوين العادات والمهارات .

2- لا تساعد علي الابتكار والتفكير .

3- تعتمد علي مجهود المعلم فقط دون تدخل المتعلم .







2- من الطرق التي تعتمد بالدرجة الأولي علي مجهود المعلم مايلي :-



أ - الطريقتان ( الاستقرائية والأستنباطية ) :-

حيث يكون التحرك في الأستقراء من الجزء وصولأ الي الكل بينما يحدث العكس في الأستنباط حيث يكون التحرك من الكل الي الجزء







3- استراتيجية تعتمد علي جهد المعلم وجهد المتعلم استراتيجية الأكتشاف :-

تنبع من فكرة أن المتعلم وصل بنفسه الي المعلومة :-

مميزاتها :-

1- تبقي في ذهنه لفتره اطول .

2- تكون علي أساس من الفهم العميق .

3- يكون فيها المتعلم ايجابي ومشارك .



تضمن هذه الاستراتيجية عدة طرائق للتدريس أهمها :-

1- الأكتشاف الموجه . 4- الأكتشاف المفتوح .

2- الأكتشاف الأرشادي . 5- طريقة حل المشكلات .

3- الأكتشاف الحر. 6- طريقة المناقشة .



§ تعتمد هذه الطريقة علي :-

1- جهد المعلم الذي يتمثل في تصميم المواقف التعليمية وتوجيه الطلاب .

2-جهد المتعلم الذي يتمثل في الدراسة واستخدام المواد التعليمية وتوظيفها للوصول للاكتشاف .



1- طريقة الأكتشاف الموجه


تستخدم هذه الطريقة عندما يتعرض الطلاب لخبرة الأكتشاف للمره الأولي ويكون محدوداً لأن الأكتشاف الذي يصلون اليه يكون قد سبق أن خطط له المعلم .

1-دور المعلم :- يوجه المعلم طلابه خطوة بخطوة الي أن يصلوا الي الأكتشاف المطلوب .

2- دور المتعلم :- الوصول الي الأكتشاف المطلوب .



2- طريقة الأكتشاف الارشادي


تستخدم هذه الطريقة عندما يكون الطلاب قد تدربوا علي الأكتشاف وتختلف هذه الطريقة عن طريقة الأكتشاف الموجه في كم التوجيه والأرشاد الذي يقدمه المعلم لطلابه .

1-دور المعلم :- يقدم لهم الأرشاد عند الحاجة فقط وليس مع كل خطوة كما في الأكتشاف الموجه .

2- دور المتعلم :- البحث والوصول للمعرفة وهذا يبعث الرضا والثقة بالنفس عند المتعلم .

3- الأكـتـشـاف الـحـر


يـبدأ استخـدام هذه الطريقة بعد استخدام طرق الأكتشاف السابقة حيث يكون الطلاب قد تمكنوا من مهارات التفكير والأكتشاف

1- المزايا :-

1- تنمي هذه الطريقة حب الأستطلاع الطبيعي للطلاب .

2- تنمي الفضول العلمي لديهم .

2- العيوب :-

1- تحتاج الي وقت طويل وجهد كبير من الطلاب .

2- كم التوجيه والأرشاد الذي يقدمه المعلم لطلابه يتناقص في كل طريقة من طرق الأكتشاف عن الطريقة السابقة لها بينما يتزايد دور الطلاب وجهدهم .

3- دور المعلم :-

1- اظهار الأهتمام بما يقوم به الطلاب من أكتشاف .

2- تشجيعهم علي الأكتشاف ( دون أن يحدد لهم ) .



4- طريقة الأكتشاف االمفتوح


يصمم المعلم في هذه الطريقة مواقف تتضمن مجموعة من المعلومات أو البيانات دون أن يعطي الطلاب أي تعليمات سوي أن المطلوب منهم اكتشاف العلاقة بين هذه المعلومات دون أن يحدد لهم ويكون التوجيه والأرشاد محدود .



1-دور المعلم :- يـدع الطلاب يكتشفون العلاقة لمعلومات لم يكونوا يعرفوها من قبل .

2- دور المتعلم :- استخدام مهارات التفكير والأكتشاف عن طريق الأكتشاف الموجه و الأكتشاف الارشادي .















5- طريقة حل المشكلات


المشكلة هي العنصر الأساسي في هذه الطريقة وتعني بالمشكلة موقفاً أو سؤالاً محيراً لم يمر علي الطلاب من قبل ولا يمكن أن يحل هذا الموقف أو السؤال عن طريق ما يمتلكون من معلومات أو خبرة سابقة ولكن تحل المشكلات عن طريق تكوين علاقات بين المعلومات المتاحة و الخبرات السابقة .

1-دور المعلم :-

- يوجه الطلاب الي تحديد ابعاد المشكلة ومعرفة المعلومات المتاحة لهم .

- يشجع طلابه لجمع المعلومات اللازمة لحل المشكلة .

- يوجه طلابه لتكوين العلاقات بين هذه المعلومات وخبراتهم السابقة .

2- دور المتعلم :-

- تقيم الحلول والبدائل المختاره لحل المشكلة بمساعده المعلم .



3- هناك مقومات ينبغي توافرها في المشكلة المقدمة وهى :-

1- ان يكون للمشكلة اكثر من حل صحيح حتي تنمي الأبداع لدي الطلاب .

2- ان تكون المشكله مرنه ومفتوحه حتي تحث الطلاب علي الأستمرار في البحث .

3- ان يوجه المعلم الطلاب ويرشدهم عند الحاجة .

4- مميزاتها :-

1- تعين الطلاب علي ممارسة إساليب مختلفة للتفكير .

2- تكسب الطلاب مجموعة من المعارف والمهارات .

3- تكسب الطلاب الاتجاهات الأيجابية نمو التعاون والعمل الجماعى .

5- عيوبها :-

1- تحتاج هذه الطريقة الي وقتاً طويلاً للوصول الي الحل .

2- تحتاج الي طرق التدريس التي تعتمد علي العرض .











6- طريقة المناقشة




المناقشة من الطرق التي تساعد علي حدوث تفاعل بين المعلم وطلابه حيث يطرح المعلم التساؤلات ليجيب عليها الطلاب في قضية معينة والعكس . وذلــك عكس ما يحدث في أثناء المحاضرة .

1- مميزاتها :-

1- لا يشعر فيها الطلاب بالملل .

2- ما يتعلمونه من خلال المناقشة يكون علي اساس من الفهم والاقتناع .

3- تعتمد المناقشة علي جهد كل من المعلم والطلاب .

4- تنمي قدره الطلاب علي ابداء الرأي .

5- تشبع جوا من التفاهم بين المعلم وطلابه وبين الطلاب وبعضهم .

6- تنمي مهارات الحوار .



2- دور المعلم :-

1- يتيح المعلم فرصة مناقشة الطلاب لبعضهم البعض تحت اشرافة .

2- يختلف دور المعلم فقد يكون طرفاً دائماً في جميع المناقشات .

3-يقوم بدور الموجه والمرشد للمناقشات .



































4- الـتـعـلـم الـتـعـاونـي


v يقوم التعلم التعاوني علي التعاون وليس التنافس .

v يتزايد الأهتمام به لعدة اعتبارات أهمها :- أن المشكلات التي تواجهنا في الوقت الحاضر وفي المستقبل متعددة الأبعاد .



1- الـمـزايـا :-

1- اتاحة التفاعل داخل المجموعة .

2- يساعد علي تحقيق الأهداف التربوية .

3- اكتساب مهارات التفكير الجماعي .

4- اكتساب مهارات صناعة القرار .

5- اكتساب المهارات المرتبطة بالمادة المتعلمة .



2- للمعلم دوره ومسئولياته تجاه كل مجموعة قبل وأثناء وبعد العمل ويتضح ذلك فيما يلي :-



1- دور المعلم قبل بدء العمل في مجموعات
2- دور المعلم في اثناء انجاز العمل
3- دور المعلم بعد انجاز العمل

1- يهيئ المعلم بيئة التعلم .

2- يعد المواد التعليمية والأجهزة المطلوبة لانجاز العمل .

3- مسئول عن تحديد الأهداف.

4- تقسيم الطلاب الي مجموعات وتعريفهم ادوارهم .

5- توضيح معايير النجاح لكل فرد علي مستوي المجموعة .

1- متابعة الطلاب داخل كل مجموعة.

2- تجميع البيانات عن اداء كل فرد وسلوكياته .

3- تحفيز الطلاب علي انجاز العمل .

4- ارشاد الطلاب عند الحاجة .

5- التزام التلاميذ بالوقت المحدد .

6- امداد كل مجموعة بالتغذية الراجعة .

7- ملاحظة مدي تقدم افراد كل مجموعة .

1- يتيح المعلم الفرصة لافراد كل مجموعة لمناقشة اداءهم خلال فترة انجاز العمل .

2- يقوم المعلم بالتعليق علي مناقشتهم

3- يقسم المعلم اداء كل مجموعة .

4- يحدد السلبيات والأتجابيات لكل مجموعة .

5- يشجع المجموعة التي انجزت العمل بنجاح وحققت الاهداف










2- دور الطلاب :-


كـفـرد
دور كفرد داخل مجموعة

1- ايجابي – نشط – مشارك في العمل داخل المجموعات.

2- مسئول عن انجاز ما يكلف به من عمل .

3- يبحث عن المعلومات المطلوبة .

4- ربط الخبرات السابقة بالخبرات الحالية .

5- يوجه زملاءه اثناء عمله .

6- يبذل اقصي جهده لانجاز العمل .

1- يتعاون مع بقية افراد المجموعة .

2- يفكر معهم بطريقة جماعية .

3- يستخدم مهاراته باسلوب تكاملي مع باقي الافراد .

4- يعاون زملائه ويساعدهم علي التعلم .









5- الـتـعـلـم الـتـشـاركـي


v يقوم التعلم التشاركي علي ( التعاون والتنافس ) في الوقت نفسه فالـتـعـاون يحدث داخل المجموعات ويكون التنافس بين المجموعات .

v يحتاج التعلم التشاركي الي معلم لديه خبره في ادارة التفاعل بين المجموعات .

6- لــعــب الأدوار




v يشـبه لعب الأدوار الدراما عـلي الـمـسرح واستـخدام لـعب الأدوار يـحـقـق عـدة اهــداف اهـمـها :-



1- توفير فرصة للتعبير عن الذات والانفعالات .

2- اتاحة الفرصة للتفاعل الاجتماعي بين الطلاب .

3- زيادة اهتمام الطلاب بالموضوع المراد تعلمه .

4- التدريب علي اساليب الحوار والمناقشة .

5- التدريب علي فنون الاداء اللغوي .



v تميز الادوار بالمرونه حيث يمكن استخدامها في تخصصات متنوعة مــثــل الادب وعلم النفس والـتاريخ .

v كما يتناول لعب الادوار المشكلات الاجتماعية بطريقة عملية حيث يعرض المعلم المشكلة ويقسم الطلاب تبعاً لادوارهم في المشكلة ويجري الحوار ويلعب كل طالب دوره في ضوء فهمة للموقف ككل .



Û وهناك سبع مراحل لتنفيذ لعب الادوار هي :-



1- تهيئة الطلاب وإثارة حماسهم وذلك بتقديم الموقف وعرض ابعاده وكيفية القيام بالادوار .

2- تحديد الادوار وتحليل الشخصيات وتوزيع الادوار علي الطلاب .

3- اعداد المكان الذي سيجري فيه لعب الادوار والمكان الذي سوف سيشاهد منه بقية الطلاب زملاءهم اثناء تادية ادوارهم .

4- تحديد دور المشاهدين من حيث ما ينبغي ان يهتموا به ويلاحظوه .

5- قيام الطلاب بالادوار المحددة لهم ويمكن للمعلم ان يوقف الاداء موقيتاً عند الحاجة لتقديم بعض التوجيهات .

6- مناقشة الطلاب في ادوارهم التي يؤدوها وتقيمها مـن التركيز علي الجوانب المهمة ثم اعادة لعب الادوار مره ثانية .

7- التوصل الي الجوانب المهمة في الموقف من خلال اداء الطلاب لأدوارهم .















هناك مجموعة استراتيجيات هي:-

1- استراتيجية تعتمد علي جهد المتعلم ( التعلم الذاتي ) :-

1- تنطلق من فكرة ان الفرد قادر علي ان يعلم ذاته يبذل بعض الجهد .

2- قـادرة علي اختيار الاسلوب المناسب له من خلال استخدامه للوسائط . دون الحاجة الي معلم يقوم بتعليمه مباشرة .

Û هناك عدة اساليب يستخدمها الفرد لتعلم ذاته منها :-

1- المواد التعليمية المبرمجة ( الكتب والماكينات ) . 3 - برامج الكمبيوتر .

2- الحقائب التعليمية . 4- شبكة المعلومات الدولية .



2- استراتيجية التدريس التشخيصي العلاجي :-



Û دور المعلم :-



1- زرع الثقة في نفوس الطلاب . 3- الشرح بسرعة تتناسب مع المتعلمين .

2- وضع خطة لمعالجة الضعفاء . 4- اعطاء مزيد من التدريبات .



3- استراتيجية التدريس الحواري المتبادل :-

تـعتمد هـذه الاستـراتيجيـة عـلي عـمـلـيـات الـمـعـرفة التـي يقـوم بـها الـمتـعـلمون مــثـل ( التساؤل – التوضيح – التلخيص ) .



Û دور المعلم :-

1- يتطلب التدريس التبادلي ان يصبح المعلم نموذجاً وقدوة .

2- يساعد المتعلمين علي تنميتها بانفسهم .

3- تزويده بالتشجيع .



4- استراتيجية خريطة المفاهيم :-

Û خريطة المفاهيم :-

هي عبارة عن رسم تخطيطي تترتب فيها مفاهيم النص موضوع الدرس في تسلسل هـرمـى حيث تترابط المفاهيم وتندرج من المفاهيم الكبري العامة الي الفرعية الخاصة .

1- من شأنها ضبط وتنظيم عملية التدريب .

2- ما يسهل علي المتعلم استيعابها .



5- استراتيجية القدح الذهني :-

هي استراتيجية تهدف الي توليد الطلاب لأكبر قدر ممكن من الأفكار والأقتراحات بغض النظر عن الكيف في البداية وتسجيلها مباشرة



6- استراتيجية الألعاب والمباريات اللغوية :-

هي مثل لعبة البطاقات لأختيار الاجابة الصواب أو بطاقات الالغاز اللغوية والذي ترتب فيه المجموعة قصة ما ويمثلونها ثم يكتبونها ويلخصونها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://smsm-alexandria.ahlamontada.net
 
 الألية الثالثة :- استراتيجيات التدريس والتعلم في المدرسة الأبتدائية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أحبـــــاب الجـــــامعـــــــة  :: كـــل ما يتعـــــلق بمـــوضوعـــــــات الجــــــــامعـــــة :: منــــــــــاهج المدرسة الأبتدائية-
انتقل الى: