أحبـــــاب الجـــــامعـــــــة

أحبـــــاب الجـــــامعـــــــة

كليـــــــــــــــــــــة التربية - شعبة معلم فصل
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفصل الثالث عملية تطوير المنهج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 64
نقاط : 193
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 14/10/2009

مُساهمةموضوع: الفصل الثالث عملية تطوير المنهج    الجمعة أبريل 22, 2011 1:11 am

الفصل الثالث عملية تطوير المنهج


Œ مفهوم تطوير المنهج :-

المنهج هو إداه لابد أن تتغير وتغير المنهج من خلال ثلاث أشياء هي ( الفرد – المجتمع – المعرفة ) ولكن علي أساس علمي مع دراسة لكافة العوامل المؤثرة فيها و المتأثرة بها .



v دواعي تطوير المنهج :-

1- التغيير المعرفي .

2- التغيير في خصائص وإحتياجات المتعلم .

3- التغيير في الدراسات والأبحاث .



v نعني بتطوير المنهج :-
أنه التغير الشامل في كل مكونات المنهج الدراسي وهنا نفرق بين :-


1- التغير :-

هو عملية تلقائية وهو نوع من أنواع التغير الغير مقصود وهذه العملية قد تكون للأحسن أو للأسواء وليس للانسان داخل فيها .



2- التغيير :- هو عملية مقصودة لانه تغيير في سلوك الأنسان فيجب أن تكون للأفضل لأنها مقصودة .





 مجالات تطوير المنهج :-



1- محور البرنامج :-

- بمعني هل يركز المنهج علي محتويات المواد المنفصلة أم يركز علي حل المشكلات مثل :- ( التلوث – الطاقة ) .

- أم يهتم بتقديم المادة الدراسية بصورة متكاملة أم صورة أنشطة .





2- إدارة التعلم :-
وهي الأدوات أو الوسائل أو الكتب وهي مازالت تحتاج الي أعادة برمجة لأن :-


أ – الكتب :-

- يوجد أزمة كبيرة في الكتب حيث يوجد بها تكرار .

- وبعد أن كان العرب هم من يكتبون المعرفة العلمية أصبحوا غير قادرين علي كتابة العلم باللغة العربية .



ب- الوسائل التعليمية :-

- هناك مشكلة في أدوات التعليم في مصر لأننا نستورد من الخارج وسائل لا تتناسب مع مجتمعناً .

- ولقد أصبحت المادة العلمية تدرس بدون أي وسائل مثل :-

1- مادة الحاسب الألي .

2- مادة الكيمياء أصبحت معادلات محفوظة .

3- تنظيم المادة التعليمية :-



- وهي قد تنظم في صورة خطية تعتمد علي فكرة من يختار محتوي المنهج .

- أو قد تنظم في صورة مقيدة تعتمد علي مايقرأه المعلمين والمتعلمين من أنشطة تعليمية معينة .



4- استراتيجيات التعليم :-
في مصر نحن ملتزمين بمنهج ومحتوي لا بد من أنهاءة فهناك قاعدة تقول :-


- كلما زاد المحتوي يقل المستوي التحصيلي للطلاب .

- كلما قل المحتوي يزيد المستوي التحصيلي للطلاب .

مثال :- ( محمود العقاد )



كان يقرأ الكتاب مرة وأثنين وثلاث حتي يستطيع أن يحصل علي المعرفة العلمية من الكتاب وهذه استراتيجية التعليم والتعلم ونستنتج من ذلك :-

1- لابد من تغيير استراتيجيات التعليم والتعلم .

2- لابد من تعليم الطفل من خلال الأنشطة والألعاب .

3- لابد أن نعتمد علي الأثارة والتشويق حتي يكون فيها تفكير واستخدام العقل .



5- إدارة العمل الصفي :-



- وهنا كيف نجعل الطلبة يعيشون في بيئة الصف و أحساسهم بالأمان أي الأحساس بذاته وكرامته وعدم وجود أي نوع من أنواع التهديد .

- وهنا لابد من وجود شخصية قيادية للمعلم حتي تمكنه من جذب المتعلمين له .



6- إدوار المعلم :-



- وهنا لابد أن لا يقتصر دور المعلم علي تلقين الحقائق والمعارف فقط .

-ولكن لابد أن يكون المعلم فاهم وعارف المعلومة التي يلقيها ومن الأفضل أن لا يلقيها مباشرة ولكن لابد أن يعلم الأطفال كيف يحصلون علي مصادر المعلومة وكيف يستخدمون المعلومة وكيف ينتج منها معرفة جديدة .



7- الغايات وأغراض و أهداف المنهج :-



- لابد أن تكون مسايرة لحاجات المجتمع و أفراده وهنا يحتاج العاملون في مجال تطوير المناهج الي بيانات من مصادر عديدة فهي ليست عملية فردية وكنها عملية جماعية تعاونية علمية .





Ž خطوات مراحل تطوير المنهج :-





1- دراسة الأهداف العامة للتربية :-



- لا بد هنا من معرفة أهداف المنهج وتحويل هذه الأهداف إلي أهداف سلوكية ونبدأ نسأل هل هذا المنهج الذي يدرس يحقق الأهداف المطلوبة :-

- ومـن هنا نبدأ في عملية تقويم شامل ومتكامل للمحتوي والموجهون والهيئات المسئولية عن برامج تدريب المعلمين وهنا يجب :- أن يكون المشاركين في عملية التقويم والتطوير علي دراية كاملة بدواعي ومبرارات التطوير .



2- التقويم في مراحل التخطيط :-

- أي تقويم شامل ومتكامل لتطوير المنهج وهنا يهدف الي المراجعة الدائمة والتعديل المستمر للتطوير وأن الأهداف التعليمية و طرق التدريس تعبر بصدق عن الأهداف العامة وهذا من خلال مرحلة التجريب و الممارسة الميدانية من خلال هذه المراحل يمكن للوصول إلي :-

1- تصور مبدئي لمدي نجاحهم في أختبار المحتوي واعداد المواد التعليمية اللازمة والتنظيم والتتابع للخبرات التي يحتويها المنهج والتي تقلل من عوامل الفشل وتوفر الوقت والجهد .



3- التجريب الأولي للمواد التعليمية :-

- يتم التجريب الأولي للمواد والطرائق في عدد محدد من المدارس وذلك بهدف التأكد من صلاحية المنهج المطور حيث أن المطورين عندما طوروا ( الأهداف ) وأختاروا (المحتوي ) و ( طرق التدريس) و ( التقويم ) لم يكن لديهم الدليل علي صواب هذه الأختيارات .

- لــــذا فالتجريب يحاول الكشف عن نواتج التعليم العائد من هذا المنهج .



4- التجريب علي نطاق واسع :-

- تبدأ هذه المرحلة عندما نصل إلي أن الصورة المطورة للمنهج يمكن أن تؤدي الي نتائج طيبة وهذه المرحلة يصدر فيها القرار بصرحية المنهج للتعميم عندما تتأكد يقدم خدمة متميزة ويقدر للمجتمع إحتياجاته .



5- التقويم في مرحلة التعميم :-

- وهنا يتم تطبيقة علي جميع المدارس ثم نبدأ في تقيمة ومدي تقبل المعلمين للمنهج ومدي قدرتهم علي القيام بأعبائة ولا بد في هذه المرحلة أن تتوافر معلومات عن كل شئ في المنهج .

- ولابد أن يتم تغيير المنهج كل خمس سنوات في جميع المواد ما عدا العلوم تتغير كل 3 سنوات لأن المعرفة تتراكم كل شهرين .



6- الضبط النوعي للمنهج المطور :-

- وهنا لابد أن نضمن الحفاظ علي مستوي ثابت لمدة المنهج علي مدار الخمس سنوات فأن العمل في مرحلة الضبط النوعي للمنهج تعني دراسة تحليلية للمنهج للتعرف ما إذا كان المنهج علي مستوي الفاعلية التي ظهرت في مراحل التجريب أم لابد هذا المستوي في التراجع .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://smsm-alexandria.ahlamontada.net
 
الفصل الثالث عملية تطوير المنهج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أحبـــــاب الجـــــامعـــــــة  :: كـــل ما يتعـــــلق بمـــوضوعـــــــات الجــــــــامعـــــة :: منــــــــــاهج المدرسة الأبتدائية-
انتقل الى: